psychologie

L homme est style
 
البوابةالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأنُثروبولوجيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
tchouaka
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 129
تاريخ التسجيل : 02/09/2009
العمر : 30
الموقع : tchouaka@hotmail.fr

مُساهمةموضوع: الأنُثروبولوجيا   الأحد سبتمبر 06, 2009 5:33 pm

الأنُثروبولوجيا
الأنثروبولوجيا، هذا العلم الذي يتخذ من الإنسان موضوعاً رئيساً ليدرسه عبر الأزمنة والأمكنة في إطار شامل، باعتبار الإنسان كائناً بيولوجيا ومبدعاً اجتماعياً ومنتجا ثقافيا وصانعاً لحضارة تلو الأخرى، وقد نتعرض للتعريف بطبيعة الإنسان وهويته وعلاقته بالكون وبالآخر مع واقع المرأة في هذا العالم المتغير.
اشتمل الكتاب على عدة موضوعات تندرج تحت القضايا التي يهتم بها الفكر الأنثروبولوجي، Anthropoloy وهي:
(1) هذه الرحلة: دراسة وتأمل:
تعرض فيه ل بعض معالم عالم الإنسان المعاصر بصفة عامة وفي عالمنا العربي بصفة خاصة، مع عرض لجوانب الرحلة التي يطوف فيها هذا الكتاب وأهم معالمها.
(2) ما هي الأنثروبولوجيا؟:
تناول فيه ماهية الأنثروبولوجيا وتاريخها ومكانتها في العالم العربي. فقد بدأ استخدام المصطلح في أوروبا في العقد الأخير من القرن الثامن عشر الميلادي، حيث أدرج ضمن مناهج دراسة التاريخ الطبيعي للإنسان في الجامعات الألمانية، وكان الاهتمام حينذاك مؤجها أساساً إلى دراسة الاختلافات الجسيمة بين البشر، وبدخول الأنثروبولوجيا حقبة النصف الثاني من القرن التاسع عشر بدأت تتبلور بوصفها علماً توليفيا جديداً يجمع بين المعرفة الطبيعية بالإنسان وتنظيماته الاجتماعية، وذلك بهدف تفسير علة التنوع البشري طبيعياً وحضارياً، وعلى هذا الأساس أصبحت غاية الأنثروبولوجيا وهدفها النهائي الدراسة العلمية للإنسان من منظور شمولي عبر جسده، ونظم مجتمعه، ومنتجه المادي والفكري، ولغاته وأساليب اتصاله، وكذلك علاقته مع الطبيعة.
(3) الإنسان: هذا الكائن الفريد:
يتناول البحث في هوية الإنسان، ومعرفة خصائص طبيعته، ومكانته في هذا الكون.
(4) أجسادنا: نظرة بيولوجية حضارية:
يتعرض للحديث عن الجسد البشري، ووظيفته في هذه الحياة، والخصائص الشريحية له، ووظائف أعضائه، وعناصر اتساقها، بغية تفهم الدلالة الرمزية لإبداع الخالق سبحانه وتعالى لأجسامنا البشرية مع واجبنا إزاء هذه النعم الإلهية.
(5) نحن والكون: رؤى وقضايا:
يتناول ماهية الكون محاولاً فهم طبيعته، وتحديد مكان الإنسان فيه، وذلك في سبيل إعادة توازن الإنسان مع الطبيعة، و مساوئ بيئته المتدهورة التي تهدد بقاء جنسه البشري.
(6) الذات والآخر في دنيا البشر:
تتناول طبيعة العلاقة بين الذات والآخر لدى الأفراد والشعوب، التي تبنى في جانب كبير منها على النظرة العنصرية المتركز بدورها غالباً حول الانتماء العرقي.
(7) المرأة في عالم متغير:
تحدث فيه عن طبيعة الاختلاف بين المرأة والرجل، مقدماً إطلالة تاريخية عن مكانة المرأة عبر العصور في الحضارات الشرقية، وعند اليونان، وفي العصور الوسطى الأوروبية، وفي عصر النهضة، ثم تناول نظرة الأنثروبولوجيا والفلسفة للمرأة مع الإشارة إلى التفرقة بين النظرتين.
(Cool القرن العشرون والعصر الجديد (النهاية والبداية):
قدم فيه حواراً مفترضاً بين القارئ والكاتب حول سمات القرن العشرين، والملامح الثقافية التي بدأت تتشكل للقرن الواحد والعشرين، إضافة إلى الإشكاليات المعرفية والمشكلات الواقعية التي تواجه إنسان هذا القرن.
نتناول كذلك الإنسان باعتباره محوراً للدراسات الأنثروبولوجيا، تلك الدراسات التي ازدهرت إلى حد ما في القرن العشرين خاصة في الغرب، بيد أن القرآن الكريم والسنّة النبوية اسبق في دراسة هدا المجال من سبر أغوار النفس البشرية وتحديد طبيعتها وعلاقتها بالآخر وعلاقاتها بخالقها وبالكون من حولها، فلقد ورد ذكر الإنسان في القرآن الكريم ثماني وخمسين مرة غير الآيات التي خوطب فيها بوصفه. يقع الكتاب في (240) صفحة من القطع العادي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://psychologie.keuf.net
 
الأنُثروبولوجيا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
psychologie :: أنثروبولوجيا-
انتقل الى: